دقيق الحمص: خالٍ من الغلوتين، وغني بالألياف

دقيق الحمص: خالٍ من الغلوتين، وغني بالألياف

دقيق الحمص: خالٍ من الغلوتين، وغني بالألياف

سوف نستعرض في ما يأتي أبرز المعلومات حول دقيق الحمص (Chickpea Flour) وفوائده وقيمته الغذائية:

ما هو دقيق الحمص؟ 

دقيق الحمص هو طحين تتم صناعته من حبات الحمص، والحمص هو نوع من أنواع البقوليات. يعرف دقيق الحمص بأسماء متنوعة في اللغة الإنجليزية، مثل: (Gram flour)، و(Besan)، و(Garbanzo bean flour).

يعتمد مذاق دقيق الحمص على نوع الحمص المستخدم في صناعة الدقيق، فعلى سبيل المثل: 

  • دقيق الحمص المر: يصنع من حبات الحمص النيئة.
  • دقيق الحمص طيب المذاق: يصنع من حبات الحمص المحمصة.

أبرز ما يميز هذا النوع من الدقيق هو احتواؤه على كميات عالية من السعرات الحرارية والبروتينات والألياف الغذائية، بالإضافة لخلوه بشكل تام من الغلوتين (Gluten-free)، وهذه العوامل مجتمعة قد تجعل من دقيق الحمص بديلًا غذائيًا جيدًا لطحين القمح وبعض أنواع الطحين الأخرى.

يشيع استخدام هذا النوع من الدقيق بشكل خاص في الهند وبعض الدول الاسيوية الأخرى، ولا تقتصر أغراض استخدام هذا النوع من الدقيق على الأغراض الغذائية فحسب، بل يدخل هذا الدقيق في العديد من الوصفات الطبيعية التي قد تساعد على تحسين صحة ومظهر الشعر والبشرة. 

القيمة الغذائية لدقيق الحمص 

يحتوي كل 100 غرام من هذا النوع من الدقيق على ما يأتي:

طاقة387 سعر حراري
ماء10.3 غرام
بروتينات22.4 غرام
كربوهيدرات57.8 غرام
ألياف غذائية10.8 غرام
حديد4.9 ملليغرام
كالسيوم45 ملليغرام
مغنيسيوم166 ملليغرام
فسفور318 ملليغرام
بوتاسيوم846 ملليغرام
صوديوم64 ملليغرام
منغنيز1.6 ملليغرام
زنك2.8 ملليغرام
سيلينيوم8.3 ميكروغرام
فوليت 437 ميكروغرام
فيتامين ك9.1 ميكروغرام

فوائد دقيق الحمص

هذه أبرز الفوائد التي قد يحملها هذا النوع من الدقيق لصحتك:

1. الحفاظ على مستويات طبيعية لسكر الدم 

يتمتع دقيق الحمص بمؤشر جلايسيمي منخفض جدًا، لذا قد يكون هذا النوع من الدقيق خيارًا غذائيًا مناسبًا لمرضى السكري وكذلك للأشخاص الذين يرغبون في خفض فرص إصابتهم بمرض السكري.

فالأغذية ذات المؤشر الجلايسيمي المنخفض لا تؤثر سلبًا على مستويات سكر الدم، مما قد يساعد مرضى السكري على الحفاظ على مستويات الغلوكوز والأنسولين في أجسامهم ضمن معدلات طبيعية.

2. تحسين صحة ومظهر الشعر والبشرة

قد يكون للاستخدام الموضعي لدقيق الحمص العديد من الفوائد المحتملة للشعر والبشرة، مثل:

  • تقشير خلايا البشرة الميتة، ومساعدة الجسم على التخلص منها.
  • مقاومة بعض المشكلات الجلدية، مثل هذه المشكلات: الاسمرار والتصبغات، وحب الشباب، وقشرة الشعر، والتهابات فروة الرأس. 
  • مقاومة تساقط شعر الرأس، وتعزيز نمو الشعر.
  • ترطيب شعر الرأس، ومقاومة جفاف الشعر وتقصفه.

تعزى غالبية فوائد هذا الدقيق الجمالية لغناه بالعديد من العناصر الغذائية المفيدة للجلد والشعر على حد سواء.

3. الحفاظ على صحة قلبك وشرايينك

يحتوي دقيق الحمص على عناصر غذائية هامة لجهازك الدوراني، مثل: الدهون الصحية، والألياف الغذائية، ومضادات الأكسدة، وهذه المواد قد تساعد على:  

  • خفض مستويات الكولسترول، والتقليل من تراكم الدهون الضارة في داخل الأوعية الدموية.
  • خفض ضغط الدم المرتفع، وإبقاء ضغط الدم ضمن مستويات صحية.  

لذا قد يساعد تضمين هذا النوع من الدقيق في حميتك على خفض فرص الإصابة ببعض أمراض جهاز الدوران، مثل: النوبات القلبية، ومرض القلب التاجي (Coronary heart disease)، والتشحمن الشرياني (Atherosclerosis). 

4. تحسين صحة القناة الهضمية 

قد يعود استخدام دقيق الحمص على الجهاز الهضمي بالعديد من الفوائد، مثل:

  • الوقاية من ظهور أعراض الداء البطني (Celiac disease)، نظرًا لخلو دقيق الحمص من الغلوتين.
  • تحفيز الحركة الطبيعية للقناة الهضمية، مما يساعد على تسهيل وتنظيم الهضم، والوقاية من بعض الاضطرابات الهضمية مثل الإمساك.
  • التقليل من فرص الإصابة بسرطان القولون والمستقيم (Colorectal Cancer). 
  • تخفيف حدة بعض الالتهابات التي قد تصيب القولون.
  • تحفيز نمو بعض أنواع البكتيريا الجيدة في الأمعاء. 

5. فوائد أخرى 

كما قد يكون لدقيق الحمص فوائد أخرى للجسم، مثل:

  • دعم المناعة، نظرًا لغنى هذا الدقيق ببعض الفيتامينات الهامة للمناعة، مثل: فيتامين أ، وفيتامين ب6. 
  • تقوية الأنسجة العظمية، فدقيق الحمص مصدر جيد للكالسيوم.
  • مقاومة وعلاج فقر الدم، فهذا النوع من الدقيق يحتوي على نسب جيدة من الحديد
  • فوائد أخرى، مثل: التقليل من فرص ولادة جنين مصاب بعيوب خلقية في الجهاز العصبي، وفقدان الوزن الزائد.

طريقة إعداد دقيق الحمص في المنزل 

اتبع الخطوات الاتية لتحضير هذا الدقيق منزليًا: 

  1. تحضر المكونات، وهي كوب واحد من حبات الحمص الجافة.
  2. يغسل الحمص بالماء ويجفف، ثم يطحن في محضر الطعام لبضعة دقائق على مراحل.
  3. يستخرج الطحين الناتج من محضر الطعام، ثم يصفى من أي قطع كبيرة متبقية، وتعاد القطع الكبيرة لمحضر الطعام لتستكمل عملية الطحن.
  4. يخزن الدقيق الناتج في وعاء نظيف ومحكم الإغلاق.

أضرار دقيق الحمص

هذه بعض الأضرار المحتملة لدقيق الحمص: 

  • اضطرابات هضمية متنوعة، مثل الغازات وألم البطن والإسهال، لا سيما عند الإفراط في تناول منتجات دقيق الحمص.
  • ردود فعل تعني إصابة الشخص بحساسية تجاه الحمص.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: